أوضح البنك المركزي، الثلاثاء، آلية التعرف على العملات المحلية المزورة، وفيما بين أن ما يحصل من تزييف ضعيف، ويكتشف من الجمهور، أكد أنه لم يؤشر أي زيادة بشأن ذلك.

وقال مستشار البنك المركزي، إحسان الياسري، في تصريح للوكالة الرسمية، (31 كانون الثاني 2023)، إن “الأوراق النقدية العراقية فئات (10 آلاف دينار و25 ألف دينار و50 ألف دينار) تتضمن نافذة شفافة والتي أصبحت من أقوى العملات الورقية التي أصدرها البنك المركزي، وهي ورقة محكمة فيها نافذة شفافة ومن خصائصها ظهور صورة الملوية إذا كانت خلفيتها بيضاء، كما أنها تظهر رقم الفئة إذا كانت خلفيتها سوداء”، مشيراً الى أن “تزييف العملة ضعيف ورديء، وغالباً ما يكتشفه الجمهور والقطاع المصرفي والبنك المركزي”.

 

وأكد الياسري، أن “الأواراق النقدية المتداولة حالياً صادرة عن البنك المركزي”، لافتاً الى أن “الأوراق المزيفة واضحة”، مبينا أن “البنك المركزي لم يؤشر أي زيادة في وتيرة تزييف العملة”.

 

By HAIDAR ALMOSAWY

كاتب صحفي عراقي، ومدقق معلومات