عالم الرياضة

بتروفيتش: مباراتنا مع لبنان كانت صعبة وأرضية الملعب سيئة

عزا مدربُ المنتخب العراقي، زيليكو بتروفيتش، يوم الثلاثاء، سبب عدم الفوز على نظيره اللبناني إلى سوء أرضية ملعب المباراة، مشيرا الى انه ينتظر نتائجَ بقية المنتخبات لتتضح الصورة النهائية.

وقال بتروفيتش خلال مؤتمر صحفي عقدَه بعد نهايةِ المُباراة، وتابعته وكالة اكد نيوز، إن “مباراة اليوم كانت صعبةً مع هذه الأرضيّةِ السيئة، والمنافسُ ظهرَ مُعتاداً عليها مع سير اللقاء، وليس سهلاً اللعب على الأراضي اللبنانيّة، حتى منتخبي إيران وكوريا عانا عند مواجهةِ لبنان في بيروت”.

وعن تغييرِ التَشكيل منذ بدايةِ التصفياتِ ومشاركةِ أكثر من 30 لاعباً قد يؤدي الى عدمِ الانسجام، عزَاها بتروفيتش إلى أن “هناك أموراً إداريةً جعلتنا نضطر للتغيير، ولا أودُ أن أوضحها هنا، وكانت رغبتنا التجديد ما بعد كأس العرب باستقطابِ لاعبين جدد”.

واضاف ان “الوضع الحالي الذي مررنا به سواءً في إيران أو لبنان عانينا فيه من الصعوباتِ بسببِ كورونا، وما زالَ علي الحمادي وزيدان إقبال يعانيان من مشاكل صحيّةٍ حتى يوم أمس، بالإضافةِ إلى مهند جعاز الذي لم يشترك في أي مباراةٍ مع فريقه منذ أكثر من شهرين”.

وبين بتروفيتش “يوم أمس غيّرنا كثيراً في التشكيل، بعد أن ظهرت النتائجُ، وكنا نود أن نلعبَ ببدايةِ المباراةِ بمهاجمين لكن إصابة أحدهم بكورونا ومدافعين آخرين أجبرتنا على تغيير خطةِ اللعب”.

وتابع “أوكلنا واجباتٍ عديدة للاعبينا، وكان من بينها طريقة لعب المنافس للرميةِ الجانبيّة، وشدّدنا على ضرورةِ مُراقبة المنافس كونها نهجاً مستخدماً من قبله في أغلب المُباريات السابقة، لكن خطأ حدثَ بعدم تنفيذِ الواجب تسبّبَ في دخول هدفٍ في شباكنا في وقتٍ حساس”.

وأكدَ بتروفيتش ان “الحظوظَ لغاية الآن غير واضحةٍ، والأمورُ لم تنتهِ بعد، ننتظرُ نتائجَ بقية المنتخبات، وحينها ستتضحُ الصورةُ، وقد تكون آمالنا في الملحقِ قائمةً لما بعد نهايةِ مباراة الإمارات وإيران اليوم”.

بدوره أكدَ لاعبُ المنتخب أيمن حسين، أن “منتخبنا قدّمَ مباراةً طيبةً، وكان الوضعُ سيتغير كثيراً لو أنهينا الشوطَ الأول متقدمين بهدفٍ لولا الخطأ البسيط الذي ارتكبناه والذي منح المنتخبَ اللبناني العودة الى المباراةِ في الثواني الأخيرةِ من الشوط الأول”.

وأضافَ “أفضلُ لاعب في مباراةِ اليوم إنه مع زملائه دخلوا المباراةَ وهدفهم كسب نقاطها، لكن التوفيق لم يكن حليفنا، ويبدو أن التنافسَ على المركزِ الثالث في هذه المجموعةِ قد يستمر لغايةِ الجولتين الأخيرتين”.

وتعادل المنتخب العراقي مع نظيره اللبناني بهدف لكل منهما، في المباراة التي جرت على ملعب صيدا في العاصمة اللبنانية بيروت، ضمن التصفيات الآسيوية المؤهلة إلى كأس العالم 2022.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: