الصحة العامة

الموجة الرابعة تربك الموقف الوبائي في العراق وتهدد نظامه الصحي

أصدرت وزارة الصحة والبيئة العراقية، يوم الاثنين، بياناً أعربت فيه عن مخاوفها من سلالات كورونا المتحورة حول العالم، وما تسببه الموجة الرابعة من أرقام قياسية في عدد الإصابات لبعض الدول.

وذكرت الوزارة في بيان ورد لوكالة اكد نيوز، أن “وزارة الصحة تراقب عن كثب من خلال لجانها وخبرائها الوضع الوبائي العالمي حيث شهدت دول عدة في الايام المنصرمة ارتفاعا غير مسبوق بعدد الإصابات والوفيات بالرغم من بلوغ تلك الدول مستويات عالية لنسب تلقيح مجتمعاتها”.

وارتفع عدد الإصابات في بريطانيا وروسيا بشكل متسارع مع زيادة بالوفيات أيضا، بالتزامن مع وجود دلائل لظهور تحورات جديدة بفيروس كوفيد 19، الأمر الذي يهدد بانتشار هذه السلالات الجديدة الى بقية دول العالم.

وعن هذه السلالات، أكدت وزارة الصحة العراقية، في بيانها، عدم استبعاد حدوث موجة رابعة نتيجة تلك التحورات الجينية في الفيروس، إضافة إلى وجود العوامل المساعدة لتدهور الوضع الوبائي في العراق نتيجة لعدم التزام المواطنين بالإجراءات الوقائية وكثرة التجمعات البشرية بأنواعها شتى، إضافة إلى عدم تحقيق نسب عالية من تلقيح المواطنين”، مؤكدة أن “كل ذلك ينبئ بحدوث ارتفاع بالإصابات والتي قد تكون قاسية وتهدد النظام الصحي”.

وجددت الوزارة تأكيدها أن “السبيل الوحيد لدرء خطر الموجات الوبائية المتوقعة هو تحقيق النسبة العالية من تلقيح المجتمع، وللاسف لحد الان لم نبلغ النسبة المطلوبة التي تدفع خطر التدهور الوبائي المتوقع”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: