أخبار دولية

أول رد أمريكي على الانقلاب العسكري في السودان

أعربت الولايات المتحدة عن قلق بالغ بشأن تقارير تتحدث عن سيطرة الجيش على مقاليد الأمور في السودان.

جاء هذا في تصريحات للمبعوث الأمريكي الخاص للقرن الأفريقي جيفري فيلتمان، بحسب “رويترز”.

يأتي هذا بعد أن نقلت وسائل اعلام ، اليوم الاثنين، عن مكتب رئيس الوزراء السوداني قوله، إن عبد الله حمدوك تم وضعه تحت الإقامة الجبرية.

وقال تجمع المهنيين السودانيين وهو قوى ثورية مناصرة للديمقراطية، إنه تم اعتقال أغلب أعضاء مجلس الوزراء والمجلس السيادي في السودان.

وطالب تجمع المهنيين السودانيين جماهير الشعب السوداني وقواه الثورية ولجان المقاومة في الأحياء بكل المدن والقرى والفرقان، بالخروج للشوارع واحتلالها تماماً، والتجهيز لمقاومة أي انقلاب عسكري بغض النظر عن القوى التي تقف خلفه.

وشهدت العاصمة السودانية الخرطوم إغلاقا للطرق الرئيسية وانتشاراً أمنياً مكثفاً، كما قطعت خدمات الإنترنت.

ولم تعلن أي جهة أمنية سودانية حتى الآن مسؤليتها عن الاعتقالات، كما أن الجيش السوداني أو رئيس مجلس السيادة السوداني عبد الفتاح البرهان، لم يصدرا أي بيانات عن الحادث حتى الآن.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: