نصائح رياضية بعيداً عن كورونا

نصائح رياضية بعيداً عن كورونا
كتب: آخر تحديث:

اكد نيوز-متابعات

تعرض أكثر من نصف سكان العالم لإجراءات الحظر والعزل الاجتماعي الرامية إلى احتواء انتشار فيروس كورونا الجديد، الأمر الذي طرح التساؤل حول مصير الرياضة اليومية.

وفي الوقت الذي توقفت فيه كل الأنشطة الرياضية في مختلف أنحاء العالم، كان من المهم حرص الأفراد على ممارسة الرياضة اليومية للحفاظ على صحتهم ولياقتهم البدنية.رياضة بين “الجيم” والمطبخ.. كيف يقضي نجوم الكرة فترة العزل، استشاري الحميات والأمراض المعدية طارق عبد القادر، وضع روشتة صحية للراغبين في ممارسة الرياضة خارج المنزل بطريقة آمنة.فقال، إن “من أراد ممارسة الرياضة خارج المنزل في هذا التوقيت فعليه اتباع مجموعة من الإرشادات الوقائية حتى يتجنب العدوى بفيروس كورونا الجديد (كوفيد 19).

وأكد أن “ممارسة الرياضة بشكل منتظم تعمل على تقوية جهاز المناعة الذي يعد حائط الصد الأول للفيروسوحدد استشاري الحميات والأمراض المعدية نقاط وقائية عدة عند ممارسة الرياضة خارج المنزل، يلخصها في التالي:

أولا: ممارسة الرياضة في الأماكن المفتوحة.

ثانيا: الحفاظ على مسافة آمنة وكافية عن الآخرين.

ثالثا: بداية التدريبات في الصباح الباكر لتجنب الكثافات العددية.

رابعا: تجنب ملامسة الأشياء والأسطح غير المعقمة.

خامسا: تطهير الملابس الرياضية بصفة يومية بالكلور وتعريضها لأشعة الشمسوعن نوعية التدريبات التى تجب ممارستها خارج المنزل في ظل غلق صالات الجيم، قال سليم فضل، مدرب اللياقة البدنية بإحدى صالات الألعاب الرياضية، إن الرياضة المفضلة في هذه الأجواء هي رياضة الركض والتمارين “السويدي” خارج المنزل، لأنهما يحتاجان مساحة واسعة.وأكد  أن “هذين النوعين المحددين من الرياضة الشخصية تكتسبان أهمية خاصة في ظل هذه الأجواء، لأنهما تعملان على تنشيط العضلات بشكل تام من الرأس وحتى القدم، دون الحاجة لاستخدام الأجهزة الرياضية في صالة الألعاب الرياضية.كما أن “هذا النوع من الرياضات يساعد في تدفق الدم بقوة في مختلف أنحاء الجسم، ما يكسب الدم حيوية تعزز المناعة وتمكنها من التصدي بقوة للأمراض كافة، خصوصاً فيروس كورونا الذي أودى حتى الآن بأكثر من 128 ألف إنسان وأصاب أكثر من مليونين آخرين.

المصدر: وكالات