التظاهرات الشعبية خيار اوحد مقابل عدم جدية الحكومة وفشلها

التظاهرات الشعبية خيار اوحد مقابل عدم جدية الحكومة وفشلها
تظاهرات أكتوبر
كتب: آخر تحديث:


بغداد – غادة النور

توافد المئات من المتظاهرين في ساحة التحرير وسط بغداد تحت نصب الحرية رافعين العلم العراقي ولافتات كتب عليها “ثورة 25 سلمية” وشعارات تندد بالطبقة السياسية
وستشهد تظاهرات يوم الجمعة مشاركة كبيرة من المحتجين بعكس تلك التي خرجت في الأول من الشهر الجاري

تلكؤ الخدمات والبطالة وكثرة الفساد الاداري والمالي المستشري في مؤسسات البلد جميعها مؤشرات دفعت بأحتشاد العشرات في التحرير وجاءت بناءاً على طلب المحتجين بتوفير فرص عمل وخدمات ومكافحة الفساد وألغاء مجلس المحافظات و”إصلاح كامل للنظام السياسي”

فيما رجح مراقبون خروج مظاهرة مليونية يوم الجمعة سيقلب الطاولة السياسية وأنة سيتم إجراء تعديلات وزارية كان من المفترض معالجتها في وقتاً سابق

•اجراءات امنية مشددة :
لم تفلح إجراءات الحكومة المتأخرة في إيقاف وصول المتظاهرين على الرغم من انتشار قوات الأمن بشكل ملحوظ في معظم الطرق الرئيسة ودخلت الأجهزة الأمنية حالة الإنذار القصوى قبل نحو 24 ساعة من انطلاق التظاهرات

الا ان المتظاهرين سبقوا خطة القوات الامنية وبدأ بالتجمع مبكراً في التحرير متفادين أي إجراءات امنية تعرقل وصولهم إلى المنطقة المحاذية للمنطقة للخضراء المحصنة وسط بغداد، كما أغلقت القوات الأمنية جسري الجمهورية والسنك وسط العاصمة وجميع الطرق المؤدية إلى ساحة التحرير وسط بغداد تزامنا مع تزايد أعداد المحتجين ومنعهم من الوصول.

المتظاهر احمد عبدالملك : ” التجمع كبير جدا غير موجهه سياسي ولا حزبي، جاء بعدة عجز الحكومة بتوفير ابسط الحقوق في بلد غني بالنفط ولكنه يعاني نقصاً مزمناً في الكهرباء ومياه الشرب”
واضاف قائلاً: “مطالبنا مشروعة توفير أفضل الخدمات وفرص العمل وتحقيق النمو اللقتصادي للبلاد”

•استخدام اسلحة “غير المُميتة” لغرض تفريق المظاهرات:
حاولت الشرطة العراقية فظ الاعتصام وتفريق المتظاهرين الذين كسروا الحواجز على جسر الجمهورية المودي إلى المنطقة الخضراء، مستخدمة خراطيم المياة والقنابل المسيلة للدموع

وفي السياق ذاته، ذكر مفوض حقوق الانسان د.علي البياتي: “المعلومات المتوفرة لدينا ارتفاع حصيلة الضحايا حتى الآن الى شهيدين و 67 جريح وأكثر من 109 حالة اختناق بسبب التدافع والغاز المسيل للدموع تم نقل عشرون منهم الى مستشفى الجملة العصبية والكندي ومستشفى الصدر، وحالات متفرقة في المحافظات الجنوبية مبيناً قلقة من تزايد الاعداد”
وفي الأثناء، حذر عضو المفوضية علي البياتي: “التعامل مع المتظاهرين وفق مبادئ حقوق الأنسان والالتزام بالتوجيهات لحماية المتظاهر سلمياً وتجنب استخدام العنف بأي شكل من الأشكال” .

المصدر: أكد نيوز