بمشروع صناعي ..مبادرة اماراتية لتمكين المرأة العراقية تنطلق من الديوانية

بمشروع صناعي ..مبادرة اماراتية لتمكين المرأة العراقية تنطلق من الديوانية
سيدة تتعلم حياكة السجاد اليدوي
كتب: آخر تحديث:

اكد نيوز- الديوانية

انطلق بمدينة الديوانية مشروع تمكين المرأة الذي بادرت به  دار زايد بدولة الامارات العربية المتحدة من خلال دورة تدريبية لتعليم حياكة السجاد اليدوي لمجموعة من النساء المتعففات ،والتكفل بتسويقه محليا و دوليا.

وقالت المشرفة على المشروع  ومندوبة دار زايد الاماراتية سهيلة الخزعلي في حديث لـــ (اكد نيوز) ،ان ” المشروع يهدف الى تمكين المرأة وتدريبها لتكون امرأة منتجة و تستطيع ممارسة دورها في المجتمع “

واضافت،” مبادرتنا لن تقتصر على تدريب صناعة السجاد وحياكته فقط ، بل تتعدى ذلك لتوفر مستلزمات الانتاج  لان العاملة ستكون مطالبة بنتاج خلال فترات زمنية  تكون بالتنسيق معنا ،وسنضمن بدورنا  تسويق انتاجها خارج العراق وليس بداخله فقط “.

لافتة الى ان المنتج المصنوع سيحمل عبارة ” صنع في العراق “، معربة عن استعدادها  تدريب النساء في بقية المحافظات .

من جانبه اشار ممثل مؤسسة منال للتدريب والتطوير في العراق حسنين محمد حسان الى ان ” هذا المشروع  يعد  الاول على مستوى العراق  واستطعنا من خلاله استهداف الارامل والعوائل المتعففة والايتام  وهو من المشاريع المدرة للدخل “.

وبين حسان ، ان ” حياكة السجاد اليدوي صناعة عريقة اندثرت مع التطور التكنلوجي ، لكن هذه المبادرة ستعمل على اعادتها الى الواجهة مرة اخرى كونها مرتبطة مع التراث العراقي والعربي ولتكون مصدر مالي للعوائل التي تمتهن هذه الصناعة”.

موضحا ان “المشروع بدورته الاولى يشمل 60 متدربة وسنعمل على ايصال هذه الحرفة الى اكبر عدد من النساء في بقية المحافظات العراقية “

من جهتها  تحدثت المتدربة سندس عبد الجبار عن تجربتها في هذه الورشة وقالت ” تعلمت طريقة رسم الصور على السجاد وانواع الحياكة  والتي لم تقتصر على طريقة واحدة وهذا ما يسهل علينا المهمة “

وتابعت ،سأستمر بهذا العمل واستثمر هذه الفرصة ، واجعله رأس مال يدر دخلا نقديا  لإعالة عائلتي  كوننا من ذوي الدخل المحدود” . انتهى

المصدر: اكد نيوز