بسبب الاعتماد على ايران ..الزراعة تحمل التجار مسؤولية أزمة الطماطم

بسبب الاعتماد على ايران ..الزراعة تحمل التجار مسؤولية أزمة الطماطم
ارتفاع سعر محصول الطماطم
كتب: آخر تحديث:

اكد نيوز- متابعات

حملت وزارة الزراعة ،اليوم الاثنين، اصحاب اجازات الاستيراد ،سبب ارتفاع اسعار الخضروات في البلاد ،وذلك لاعتمادهم على الاستيراد من دولة واحدة فقط رغم ان اجازات الاستيراد الممنوحة لديهم تشمل البلدان المجاورة للعراق من تركيا وسوريا والاردن.
وقال الناطق الرسمي باسم وزارة الزراعة حميد نايف لوكالة الانباء العراقية ( واع ) ،إن “المسبب الرئيس لازمة ارتفاع اسعار الخضار في السوق والتي تشمل الطماطة والبطاطا والثوم وكل ماتتضمنة سلة العائلة العراقية هم التجار بسبب اعتمادهم على الاستيراد من دولة واحدة فقط وهي ايران ،رغم ان اجازات الاستيراد الممنوحة لهم تشمل البلدان المجاورة للعراق من تركيا وسوريا والاردن الا انهم يختارون استيراد المحاصيل الايرانية فقط “.
واضاف، أن ” توقف ايران عن توريد محصول الطماطة لاسباب غير معروفة ودون سابق انذار خلق ارباك لدى التجار ما تسبب بارتفاع اسعاره في السوق المحلية، رغم تشديد الوزارة على جميع التجار بعدم التركيزعلى دولة واحدة كجهة توريد وتنويع مصادرهم لسد حاجة السوق المحلية والسيطرة على الاسعار”.
وتابع نايف،أن “المنتج المحلي سيكون في الاسواق خلال شهر تشرين الثاني بالاعتماد على المحافظات الرئيسية لزراعة الطماطة وسيتم ايقاف الاستيراد من الخارج لدعم المنتوج المحلي”.

المصدر: وكالات