قصف دولي على قطعات تابعة للحشد الشعبي على الحدود السورية العراقية والبنتاغون يعلق

قصف دولي على قطعات تابعة للحشد الشعبي على الحدود السورية العراقية والبنتاغون يعلق
من الارشيف
كتب: آخر تحديث:

كشفت النائبة عن ائتلاف دولة القانون فردوس العوادي، سقوط عشرات القتلى بقصف دولي استهدف مقاتلين شيعة على الحدود العراقية السورية.
وقالت العوادي في بيان ، ان “هذا التحالف الذي تقوده امريكا… قد ارتكب ليلة أمس جريمة نكراء … بقيامه في الحدود السورية العراقية بقصف ابنائنا من المقاومة الاسلامية والحشد الشعبي ما أسفر عن سقوط عشرات الشهداء والجرحى من كتائب حزب الله العراق والعصائب والنجباء”.
ودعت العوادي مجلس النواب العراقي الحالي والقادم الى “ضرورة إصدار قرار ملزم للحكومة بطرد هذا التحالف من العراق، اذا كانت الحكومة غير قادرة على اتخاذها لهذا القرار”.
وكانت وكالة الأنباء السورية “سانا” قد أعلنت في وقت سابق قبل فجر اليوم الاثنين، نقلا عن مصدر عسكري سوري قوله، إن طيران التحالف الأميركي قصف “أحد مواقعنا العسكرية” شرق سوريا ما أدى لسقوط قتلى وجرحى.
إلا ان متحدثا باسم وزارة الدفاع الأميركية نفى البيانات التي أشارات إلى أن طيرانا أميركيا أو للتحالف الذي تقوده، وراء الهجوم الذي وقع على أحد المواقع العسكرية السورية في منطقة البوكمال في بمحافظة دير الزور شرق سوريا.

وسبق أن صدرت تصريحات عن قادة في الحشد بأنها ستقاتل إلى جانب نظام بشار الأسد بسوريا بعد الانتهاء من معركة الموصل إذا دعت الحاجة لذلك. بالرغم من انضمامها الى جانب القوات العراقية الرسمية.
ولم يعلق بعد الجانب العراقي الرسمي على القصف.

المصدر: وكالات