الصدر والحكيم ينطلقان بمباحثات لتشكيل الحكومة

الصدر والحكيم ينطلقان بمباحثات لتشكيل الحكومة
كتب: آخر تحديث:

اعلن زعيم تيار الحكمة عمار الحكيم، اتفاق كتلته مع تحالف “سائرون” الفائز باعلى اصوات للانتخابات العراقية للانطلاق بمباحثات لتشكيل الحكومة المقبلة.
وقال الحكيم في مؤتمر صحفي عقب اجتماع مع مقتدى الصدر الزعيم الشيعي والذي يدعم تحالف سائرون، “ناقشنا شكل الحكومة والتحالفات المستقبلية”.
واضاف “سائرون والحكمة تمثلان كتلتين اساسيتين يمكن من خلالهما الانطلاق للتشاور مع القوائم الفائزة وتشكيل حكومة قوية مستقلة وطنية بقرارها السياسي معتمدة على الارادة الوطنية”.
واضاف “نريد ان نتجاوز الخنادق القومية والمذهبية وصولا لحكومة وطنية. وابوابنا مفتوحة معا لحكومة للقوى الفائزة وصولا لحكومة قادمة اساسها النجاح ومكافحة الفساد”.
عقد الزعيمان الشيعيان مقتدى الصدر وعمار الحكيم اجتماعا في مدينة النجف مساء الخميس، في الاولى الخطوات على مايبدو في طريق تشكيل تحالفات ترسم شكل الحكومةالمقبلة في العراق.
وأظهرت نتائج أولية على مستوى العراق انتصارا مفاجئا للتكتل الذي يدعم رجل الدين الشيعي مقتدى الصدر الذي لم يتحالف مع إيران وخاض حملة انتخابية ببرنامج وطني مستغلا استياء الرأي العام من انتشار الفساد والفروق الاجتماعية الهائلة.
وستبدأ محادثات رسمية لتشكيل ائتلاف حاكم بعد الإعلان عن النتائج النهائية المتوقع الاسبوع المقبل.
والصدر في تغريدة عبر حسابه الرسمي في موقع التواصل الاجتماعي تويتر، أعلن عن شكل تحالفاته القادمة والذي ينوي التحرك نحوها لتشكيل الحكومة، مستبعداً في ذلك أي تحالف مع قوائم “الفتح” التابعة للحشد لشعبي و”دولة القانون” التي يترأسها رئيس وزراء السابق نوري المالكي والاتحاد الوطني الكوردستاني التابع إلى الرئيس الراحل جلال طالباني.
وأشارت التغريدة إلى نية الصدر بالتحالف مع تيار الحكمة الذي يرأسه عمار الحكيم وائتلاف الوطنية برئاسة إياد علاوي والحزب الديمقراطي الكوردستاني وتكتلات اخرى.

المصدر: shafaaq

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *