احدث خبراضاءات ثقافية

قصيدة “الحُرّيةُ التي يريدونَها” بقلم ناجي مخ / لبنان

الحُرّيةُ التي يريدونَها
هي أنْ نشْتُمَ العذْراء
والحريّةُ التى يريدونَها
هي أنْ نكونَ يا سادتي أَغبِياء
نمسِكُ النّرجيلةَ في المقاهي
ونترِكُ اليهودَ يقتلون الأنبياءْ
نلعَقُ النرجيلةَ في المقاهي
يا سادَتي
ونتركُ ديوانَ المُتَنبّي
ومُعجِزَ أبي العلاء
أنا وَحدي لستُ لبنانيّاً
هكذا يقولونَ عنّي
أنا وَحدي مِن بلادِ الغرْبِ
وابنُ جوْهَرْ
نغزو أساطيل الڤايكينج
وتغزونَ أنتمْ
في كلّ عاصمةٍ شَرقِيّة
غِلمانَ غِلمانِكم
وتغزونَ النّساء
أنا في غِرْناطَةٍ
أحملُ سيوفَ أجدادي
وتحملونَ الزّيفَ أنتمْ في الحمْراءْ
أنا- يا سادتي- أنا وحدي لستُ شاعِرًا
وأعلمُ هذا
ولستُ كاذِبًا
وأعلمُ هذا
وجميعُكُم شُعَراءْ
وما في بطونِ نسائكمْ شُعراء
وما في ظهورِ رجالكمْ
شُعراء
أتركُ الشِّعْرَ لكمْ
فاترِكوا لي
ديوانَ المتنبي ونزارٍ
أمدَح ذاتي مرّةً
وأكتبُ في نسائِكمْ ما أشاءْ

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: