اخبار اقتصاديةاخر الأخبار

وزير الموارد المائيّة : خسرنا أربعة مليار متر مكعب من المياه والسنة الحالية ، أفضل من سنين عجاف “محتملة” مقبلة.

عد وزير الموارد المائية حسن الجنابي ، المرحلة الأولى للموسم الاروائي الصيفي ، هي “الأطول والأصعب”، فيما اشار الى ان الحرارة العالية والاستثنائية تسببت بخسائر كميات هائلة من المياه ، وصف السنة الحالية ، بانها أفضل من سنين عجاف “محتملة” في المستقبل.

وقال الجنابي في تسجيل مصور بثه على صفحته الشخصية في موقع فيس بوك حمل عنوان (رسالتي حول المرحلة الأولى للموسم الاروائي الصيفي)، ان ” الرية الأولى هي الأطول والأصعب وتشكل ثقلا كبيرا لأنها تستهلك كميات كَبِيرَة من المياه في هذا الموسم ، وإن درجات الحرارة العالية والاستثنائية تسببت بخسائر كميات هائلة من المياه تقدّر بحوالي أربعة مليار متر مكعب”.

واضاف “رغم ذلك احتفظنا بمنسوب معقول جداً في منطقة الأهوار، وكنا نطمح أن نحقق أعلى من منسوب المتر وإحدى عشر سنتيمتر، ولكن في هذه الظروف الحاليّة نشعر بالرضا لهذا المنسوب”.

وأشار الجنابي ،الى ان ،” كمية التبخر وصلت لأكثر من ٧٦ إلى ٨٠ متر مكعب وهذه الكميات فقط من الأهوار العراقية، يضاف لها بحدود العشرين متر مكعب بالثانية تُفقد من المسطحات المائية كـ “سد الموصل وبحيرة الحبانية، وبحيرة الثرثار، وغيرها ،لتكون النتيجة في كمية الفقدان بحدود الأربعة مليار متر مكعب بالثانية”.

ولفت الى أن “الخطة الصيفية المعلنة من قبل الوزارة رسمت لأن نسقي من خلالها (1400000) دونم ،وقد حققنا سقي بحدود، (1700000) دونم. أي زيادة نحو (300000) دونم عن الخطة المتفق عليها لهذا الموسم”.

ووصف الجنابي ، السنة المائية الحالية ،بــ ” أفضل من سنين عجاف من المحتمل أن تكون بالمستقبل”، ولعدة أسباب قسم منها ربما يرتبط بدخول سد اليسو التركي في مجال التّشغيل والتوجه العام نحو الزراعة في العراق ،بحسب الوزير . انتهى

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: