قائد الحرس الثوري: اسرائيل ستشن الحرب على ايران

قائد الحرس الثوري: اسرائيل ستشن الحرب على ايران
gggg
كتب: آخر تحديث:

أكد نيوز – وكالات 

اعلن قائد الحرس الثوري الايراني الجنرال محمد علي جعفري ان اسرائيل ستشن الحرب على ايران “في نهاية المطاف”، مؤكدا ان الجمهورية الاسلامية مستعدة لمثل هذا الاحتمال وان الدمار سيلحق باسرائيل نتيجة لذلك.

وقال جعفري في تصريح نقلته وكالتا ايسنا وفارس للانباء “الحرب ستحصل في نهاية المطاف، ولكن من غير المؤكد أين ومتى. الورم المخزي والسرطاني المسمى اسرائيل يسعى الى شن حرب علينا، ولكن من غير المعروف متى ستحصل هذه الحرب. انهم يفكرون الان بالحرب بوصفها الوسيلة الوحيدة لمواجهتنا، ولكنهم على قدر من الغباء بحيث ان على أسيادهم (الاميركان) أن يوقفوهم”.

واضاف جعفري “اذا بدأوا (بالهجوم) سيؤدي ذلك الى دمارهم وتكون تلك نهايتهم”.

وقال “هذه (الحرب) ستحصل في نهاية المطاف مع تقدم الثورة (الاسلامية) باتجاه تحقيق اهدافها، وهم غير قادرون على تحمل ذلك. وفي النهاية، سيفرضون حالة الحرب”.

وهي اول مرة تقر فيها ايران باحتمال نشوب نزاع مسلح مع اسرائيل، في حين كانت تستبعد في السابق مثل هذا السيناريو وتتهم قادة اسرائيل بالمخادعة.

وازداد التوتر بصورة كبيرة خلال الاسابيع الماضية مع تهديد اسرائيل بشن ضربات جوية على المنشآت النووية العسكرية.

وتتهم اسرائيل والغرب ايران بتطوير قدراتها لصنع السلاح النووي وتقول ان ذلك سيهدد وجودها ووضعها بوصفها الدولة النووية الوحيدة في الشرق الاوسط وان كانت لا تعترف بذلك.

وتؤكد ايران ان برنامجها سلمي ولكنها لم تقدم اجابات كافية للوكالة الدولية للطاقة الذرية ومجلس الامن الدولي بهذا الشأن.

وقال جعفري انه “حتى وان تصرفوا (الاسرائيليون) بعقلانية، فسيحدث ذلك”.

واضاف “الكل يعرف انهم غير قادرين على مواجهة قوة الجمهورية الاسلامية.. ولكن لا توجد ضمانات بانهم سيتصرفون بعقلانية، ومن الممكن ان يصابوا بالجنون”.

وقال ان الحرب مع اسرائيل ستكون مختلفة عن الحرب بين ايران والعراق 1980-1988 والتي شهدت معارك برية واجتياح مناطق من الجانبين.

واضاف “علينا ان نستفيد من تجربة الدفاع المقدس (خلال الحرب مع العراق) والاستعداد للحرب المقبلة، لان طبيعتها ستكون مختلفة كثيرا عن الحرب السابقة”.