فيلم “اوتيل ترانسيلفانيا” يتصدر شباك التذاكر في أميركا الشمالية

فيلم “اوتيل ترانسيلفانيا” يتصدر شباك التذاكر في أميركا الشمالية
photo_1349081238273-1-0
كتب: آخر تحديث:

 

تصدر فيلم الرسوم المتحركة “أوتيل ترانسيلفانيا” شباك التذاكر في أميركا الشمالية في الأسبوع الأول من عرضه على الشاشات، بحسب الأرقام الصادرة عن شركة “اكزيبيتور ريليشنز”.

وجمع الفيلم الذي يحكي قصة مصاص الدماء الشهيرة 43 مليون دولار من الايرادات.

واحتل المرتبة الثانية فيلم الخيال العلمي “لوبر” الذي يؤدي بطولته بروس ويليس، وجمع 21,2 مليون دولار من الايرادات في أسبوعه الأول في الصالات.

وجاء الفيلم البوليسي “أند أوف ووتش” الذي يؤدي فيه جايك غيلينهال دور شرطي مهدد بالقتل في المرتبة الثالثة، جامعا 8 ملايين دولار. وتبعه في المرتبة الرابعة فيلم “ترابل ويذ ذي كورف” الذي يؤدي فيه كلينت ايستوود دور مدرب بيسبول أعمى والذي حصد ايرادات بقيمة 7,5 ملايين دولار.

أما المرتبة الخامسة فكانت من نصيب فيلم الرعب “هاوس أت ذي أند أوف ذي ستريت” الذي جمع 7,1 مليون دولار في الأسبوع الثاني من عرضه.

واحتل المرتبة السادسة الفيلم الغنائي “بيتش بيرفكت” الذي جمع 5,2 مليون دولار، تبعه فيلم “فايندينغ نيمو” بالأبعاد الثلاثية الذي حصد 4,1 مليون دولار في نهاية الاسبوع و36,5 ملايين دولار منذ بدء عرضه.

وتصدر المرتبة الثامنة فيلم “ريزيدنت إيفل: ريتريبيوشن” الذي جمع 3 ملايين دولار في نهاية الاسبوع و38,7 ملايين دولار منذ بدء عرضه.

وفي المرتبة التاسعة جاء فيلم “ذي ماستر” الذي يحكي قصة بروز قائد روحي في أميركا في الخمسينات يلعب دوره فيليب سيمور هوفمان والذي حقق ايرادات بقيمة 2,7 ملايين دولار. واحتل المرتبة العاشرة فيلم جديد بعنوان “وونت باك داون” الذي تدور أحداثه حول والدتين تحاولان تحسين المدرسة التي يتعلم فيها أولادهما والذي جمع 2,7 ملايين دولار من الايرادات.