رئيس المؤتمر الوطني لكلينتون: ليبيا لن تكون “عبئا” على العالم

رئيس المؤتمر الوطني لكلينتون: ليبيا لن تكون “عبئا” على العالم
photo_1348549787738-1-0
كتب: آخر تحديث:

 

اكد رئيس المؤتمر الوطني الليبي محمد المقريف الاثنين لوزيرة الخارجية الاميركية هيلاري كلينتون في لقاء هو الاول بينهما في نيويورك عشية انعقاد الجمعية العامة للامم المتحدة ان ليبيا لن تشكل “عبئا” على العالم.

وقال المسؤول الليبي مخاطبا الوزيرة الاميركية بالانكليزية “انا على ثقة: لن نكون عبئا على المجتمع الدولي”.

ثم تحدث المقريف بالعربية عن “المأساة المؤلمة” التي عاشها الشعبان الاميركي والليبي جراء الهجوم في 11 ايلول/سبتمبر على قنصلية الولايات المتحدة في بنغازي والذي اسفر عن مقتل اربعة اميركيين بينهم السفير كريس ستيفنز.

واكد استعداد طرابلس للتعاون مع الحكومة الاميركية في التحقيق تمهيدا لاحالة مرتكبي الهجوم على القضاء.

وشدد المقريف على ان ما حصل في 11 ايلول/سبتمبر لا يعبر في اي شكل عن تطلعات الشعب الليبي وما يشعر به حيال الشعب الاميركي.

من جهة اخرى نددت منظمة العفو الدولية الاثنين بما اعتبرته انتهاكات صارخة لحقوق الانسان في ليبيا تشمل عمليات خطف وتعذيب واعدام، داعية السلطات الى اتخاذ “تدابير فورية” لوقف هذه الممارسات.

وقالت حسيبة حاج صحراوي المديرة المساعدة للمنظمة للشرق الاوسط وشمال افريقيا في بيان “كل يوم، نتلقى مناشدات يائسة من ضحايا حقوق الانسان في كل انحاء ليبيا، تطلب منا التدخل وحمايتهم”.

واضافت ان “افرادا يخطفون بايدي ميليشيات مسلحة ويعذبون واحيانا حتى الموت (…) ويقتلون او يصابون في مواجهات مسلحة. كان ينبغي لهذه الممارسات ان تتوقف مع انتهاء عهد (معمر) القذافي لكنها تتواصل في اجواء افلات من العقاب”.