الشاعر ناجي مخ يكتب لحبيبته (غادا )

الشاعر ناجي مخ يكتب لحبيبته (غادا )
الشاعر ناجي مخ -لبنان
كتب: آخر تحديث:

الدكتورالشاعر ناجي مخ في رائعته غادا 2018 يأخذ حبيبته الى منزلة جديدة من الشعر:

لا غنىً لي عنْ شَمسِها يا بُدورُ

لا نَصيرٌ  بها، ولا  مَنْصورُ

ما وصَفْنا مِنْ قبْلها فاتِناتٍ

إنّما أُجْهِضتْ بهُنَّ سُطورُ

الكلامُ الذي لها مِنْ نورٍ

وغيرُنا كلامُهُ  ديْجورُ

غرّدي في دخيلَتي فكلامي

فيهِ شيءٌ قد قالهُ العُصفورُ

يا جمالاً ما زادَهُ أيّ حُسْنٍ

والغَواني قليلُهنَّ كَثيرُ

قالَ عنّي الناسُ الذي أتَمنى:

خِلُّ غادا، والشّاعِرُ المَشْهورُ

إنّنا نكتُبُ الكلامَ سَماءً

حَلَبِيًا، وغيْرُنا كافورُ

كلّ ما في الأمْرِ الجميلِ حبيبي

وَجْنتاهُ  حجارةٌ وحريرُ

إنّ طعمَ المُدامِ طعْمُ مدامٍ

وبغادا يُسْتَطْيبُ التّغْييرُ

التي لو ما غادرَتْني حزينًا

كنتُ أقوى، والمُحدثاتُ تَدورُ

لامَني في قصائدي يا حبيبي

كُلُّ بيتٍ كأنّهُ مهْجورُ

فأنا أحزنُ الكلامِ كلامي

كلُّ يومٍ يُميتُني التّعبيرُ

وأنا ياسِرٌ ولا صبرَ عندي

وأنا قاهِرٌ ، أنا مَقهورُ

وأنا أحملُ الليالي بقَلبٍ

مِنْ زُجاجٍ  وإنهُ مَكسورُ

وأنا تكْبُرُ  الأماني حياتي

كُلّ أمرٍ الى الحزينِ كَبيرُ

لا عنىً لي عنها ولا  لي غنىً عنْ

ذكرَياتي، والذّكرياتُ حُضورُ

لا غنىً لي عنْ غادتي فدعوني

ربّما يبلُغُ النّذيرَ بَشيرُ….

#ناجي_مخ_الناجيّات_الحقوق_محفوظة©

المصدر: اكد نيوز

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *