السلام شمعة مضيئة نحو الامام

السلام شمعة مضيئة نحو الامام
نبراس
كتب: آخر تحديث:

نبراس الشباني

 

 

السلام كلمة عميقة تحمل تحت طياتها الامان والاطمئنان يزينها الحب والأمل ويخلدها الاخلاص في العمل ، وهناك رموز كبيرة سعت إلى إقامة السلام ونشره في العالم أجمع وأقدم ما دعى للسلام هي كتبنا السماوية لمختلف الاديان لكن جاء الاسلام ليحي السلام بأساسات خالدة كما ذكره غاندي ( داعي السلام الهندي ) حين قال ( احب السلام واحب دعاته ) وقال بعد أن هزم البريطانين واخرجهم من بلاده دون سلاح ( لقد اصبحت مقتنعاً كل الاقتناع أن السيف لم يكن الوسيلة التي اكتسب الاسلام مكانته بها بل كان ذلك من خلال بساطة الرسول مع دقته وصدقه في الوعود وتفانية واخلاصه لاصدقائه واتباعه وشجاعته مع ثقته المطلقة في ربه ورسالته وهذه الصفات هي التي مهدت الطريق وتخطت المصاعب وليس السيف انها كلمات خلدها التاريخ فالحرية لا تعني السلاح كما قال عمر المختار ( انني اؤمن بحقي في الحرية وحق بلادي في الحياة وهذا الايمان أقوى من كل سلاح ) وكذلك عمل الكثير من دعاة السلام في الماضي والحاضر ليرسموا لنا طريق المستقبل فما هي الحياة إن لم نَحياها بسلام لنحس بطعمها الحقيقي ولا يكون ذلك الا بتكاتفنا فمعاً يداً بيد نرسم طريقاً للسلام تُحيه أمالنا وأحلامنا لنخطوَ معاً بعراقنا نحو الامام .