الجيش الحر يبدأ معركة الحسم بحلب

الجيش الحر يبدأ معركة الحسم بحلب
1c6015a1-e613-41be-950d-b0bc020c5682
كتب: آخر تحديث:

أكد نيوز – وكالات

أعلن الجيش السوري الحر اليوم الخميس أن عددا من كتائبه بدأت معركة الحسم في حلب، وشهدت عدة أحياء بالمدينة اشتباكات عنيفة، في حين تواصل القصف على أنحاء عدة في سوريا وأوقع 87 قتيلا على الأقل معظمهم في حلب وإدلب ودمشق وريفها, وفق الشبكة السورية لحقوق الإنسان، كما تجدد القصف المدفعي على دير الزور.
وقال مقاتلون من ألوية مختلفة في حلب المحاصرة منذ شهرين إن ‘ساعة الصفر’ أعلنت بنداءات التكبير من المساجد، ونقلت وكالتا الصحافة الفرنسية ورويترز عن أبو فراس المتحدث باسم لواء التوحيد في حلب قوله إن ساعة الصفر بدأت على كل الجبهات في مدينة حلب، وإن كل المعارضين والألوية تشارك في القتال.
ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن أبو فراس ‘هذا المساء، إما أن تكون حلب لنا أو نُهزم’.
وأذاع التلفزيون السوري الحكومي عدة أخبار عاجلة في إشارة إلى المعارك في حلب والريف، قائلا إن الجنود السوريين يلحقون خسائر بمن وصفهم بـ’الإرهابيين’.
ونقلت رويترز عن مقاتلين من المعارضة أن اشتباكات تجري في عدة جبهات بالمناطق التي تسيطر عليها المعارضة في الأطراف الشمالية والجنوبية من المدينة.
وأظهر فيديو وضعه معارضون على موقع يوتيوب قائد لواء التوحيد وهو يمسك بجهاز اتصال نقال يعلن بداية القتال ويصدر أوامر إلى 50 مقاتلا على الأقل يحملون بنادق كلاشينكوف.
وقال للمقاتلين إن الهجوم على قوات الأسد بدأ الآن على جميع الجبهات، وإن اليوم سيكون حاسما في حلب، وطالبهم ‘بالصمود والإخلاص لله’.
في السياق ذاته قالت الهيئة العامة للثورة السورية إن قوات النظام قصفت حي النيرب في حلب الذي شهد اشتباكات بين جيش النظام والجيش الحر، ما أدى لسقوط عدد من القتلى والجرحى، كما قصف الطيران الحربي للنظام أحياء الباب والصاخور وكرم الطراب.